الحدثحكومةرياضات جماعيةرياضةسياسة

قرارت رياضية جديدة من حكومة بدوي!

قررت الحكومة في اجتماع لها اليوم الأربعاء, مُباشرة الإجراءات الإستعجالية تحسبا للموسم الكروي المقبل 2019-2020, من أجل بداية العمل بالبطاقية الوطنية للأشخاص الممنوعين من الدخول إلى المنشآت الرياضية, في سبيل مكافحة ظاهرة العنف في الملاعب, وفق بيان لمصالح الوزير الأول.

وجاء في البيان، الذي صدر عقب اجتماع الحكومة برئاسة الوزير الأول نور الدين بدوي, أنه تقرر “وضع البطاقية الوطنية للأشخاص الممنوعين من الدخول إلى ملاعب كرة القدم والمنشآت الرياضية وتحيينها”ي بهدف تعزيز الإطار القانوني الذي يحد من العنف الذي تفشى في الأوساط الرياضية والشُبانية والوقاية منه ومُحاربته.

كما تقرر خلال ذات الاجتماع “إعادة تأهيل الملاعب الكبرى” على غرار ملعب 5 جويلية كمرحلة أولى, حيث ستشمل تدريجيا باقي الملاعب الوطنية, “بالإعتماد على التكنولوجيات الحديثة والمعايير المعمول بها دوليا”, وهو ما يسمح للجزائر باحتضان بطولة إفريقيا للاعبين المحليين-2022 لكرة القدم, في أحسن الظروف.

وحددت الحكومة أثناء اجتماعها, الشروط الواجب أن تتوفر عليها كل منشأة رياضية لاحتضان مختلف التظاهرات الرياضية وتأمينها, بما فيها “تكوين أعوان الملاعب” من عنصر الشباب وتبيان مهامهم لضمان سلامة الأشخاص والممتلكات داخل المنشآت.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق