دوليعرب

الروس يدخلون دوما ويستعيدون الغوطة

تنفيذا لاتفاق أبرم مع جيش الإسلام،

سيطرت الحكومة السورية على كامل منطقة الغوطة الشرقية، بما فيها مدينة دوما،
 التي باشرت الشرطة العسكرية الروسية الانتشار فيها اليوم الخميس،
بموجب اتفاق يقضي بإخلائها من مسلحي المعارضة.

وقالت وزارة الدفاع الروسية جرى رفع العلم السوري فوق دوما “إعلانا عن استعادتها من سيطرة المسلحين، وتطهير الغوطة الشرقية منهم”.

وأضافت أن انتشار عناصر الشرطة العسكرية الروسية في مدينة دوما تنفيذا لاتفاق أبرم مع فصيل جيش الإسلام،

يقضي بخروج المسلحين وعائلاتهم من دوما على أن تتولى الشرطة العسكرية الروسية مهام حفظ الأمن في المدينة.

وتابعت أن أكثر من 1500 من المسلحين وعائلاتهم قد غادروا الغوطة الشرقية في الأربع وعشرين ساعة الأخيرة.

ومن المقرر أن تخرج اليوم دفعة ثالثة من مقاتلي جيش الإسلام ومن المدنيين باتجاه الشمال السوري،

وكانت قافلة من المهجرين من دوما وصلت أمس إلى مدينة الباب الخاضعة للجيش السوري الحر بريف حلب الشرقي.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق