رياضات جماعية

ضيف جديد في نهائي المونديال!

ضمنت هزيمة إسبانيا أمام روسيا بركلات الترجيح في الدور ثمن النهائي وجود فريق واحد على الأقل سيصل نهائي كأس العالم، ولم يسبق له بلوغ هذه المباراة منذ نصف قرن على الأقل أو ربما على الإطلاق.

وتقع إنجلترا التي فازت باللقب في النهائي الوحيد الذي خاضته في 1966 والسويد التي خسرت على أرضها أمام البرازيل في

نهائي 1958 في هذا النصف من القرعة الذي شهد خسارة إسبانيا.

وتحسنت فرص إنجلترا للفوز باللقب للمرة الثانية بعد فوز روسيا، ما جعلها في المركز الثالث خلف فرنسا والبرازيل في مكاتب

مراهنات.

وستلعب كرواتيا مع روسيا خلال الدور ربع النهائي، وكانت أفضل نتيجة لهما بلوغ الدور نصف النهائي.

وتلعب سويسرا -التي لم يسبق أن تخطت الدور ربع النهائي عندما استضافت البطولة في 1954- ضد السويد غدا الثلاثاء في

سان بطرسبورغ، على أن يلعب الفائز منهما ضد الفائز من لقاء إنجلترا وكولومبيا التي كانت أفضل نتيجة لها عندما صعدت

للدور ربع النهائي في البرازيل قبل أربعة أعوام.

وكانت إسبانيا هي آخر الوجوه الجديدة التي انضمت إلى مجموعة من 12 منتخبا خاضت نهائي كأس العالم عندما فازت

بلقبها الوحيد عام 2010.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق