الحدثالصحراء الغربيةالمغربالواجهةمغاربي

المغرب تتهم الجزائر بـ “افتعال” أزمة الصحراء الغربية

تواصل الحكومة المغربية هجومها المعتاد ضد الجزائر، في محاولة منها لتشويه صورتها، حيث هم رئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني،
أمام المشاركين في الدورة الثالثة والسبعين للجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك،أمس الثلاثاء،

الجزائر مجددًا بضلوعها في “إفتعال” النزاع في الصحراء الغربية، وحرصها على استمراريتها، داعيا المجتمع الدولي لحثّ الجزائر على تحمل كامل مسؤوليتها،

والسماح للمفوضية السامية لشؤون اللاجئين بالنهوض بالولاية المنوطة بها في تسجيل وإحصاء هذه الشريحة تنفيذًا لقرارات مجلس الأمن الدولي،

واستجابة لنداءات الأمين العام للأمم المتحدة، والهيئات الإنسانية المختصة”.

و قال رئيس الحكومة المغربية، إنّه يتأسّف للوضعية المأساوية لـ”المحتجزين في مخيمات تندوف” حسب وصفه، مُحملاً ما يحدث معهم على حد قوله للبلد المضيف الجزائر.
ودعا العثماني إلى وجوب تكاثف الجهود لإيجاد حل سياسي، موجّها خطابه إلى الجزائر، بمطالبتها بتحمل مسؤوليتها التاريخية والسياسية.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق