سياسةمجتمعمشاهيرمنوّعاتهيآت

الجلفاويون يطالبون بمحاسبة الوالي المنهية مهامه!!

استقبل الجلفاويون خبر إنهاء رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة لمهام والي الجلفة حمنة قنفاف، بعد أن أصبح المغضوب عليه رقم واحد في الولاية.

ليتنفسوا الصعداء بعد قرار رئيس الجمهورية، الخميس،، إنهاء مهامه، وإحالته على التقاعد.

لكنهم من جهة أخرى، طالبوا بضرورة محاسبة الوالي على الأخطاء الجسيمة، وملفات الفساد التي تورّط فيها.

أوّل سقطات الوالي قنفاف كانت إهانته المتعمدة للفقيد الرمز العقيد أحمد بن شريف عبر الغياب عن إستقبال جثمانه، والمسارعة لخيمة العزاء عند قدوم بدوي.

وهو ما اعتبره سكان الجلفة إهانة ثانية للعقيد.

كما أن الوالي قنفاف، تورّط بمعية بعض رؤساء الدوائر في الجلفة، أبرزهم رئيس دائرة الإدريسية في تلاعبات عقارية.

سكان الجلفة أكّدوا أنهم لن يستكينوا حتى يقدّم الوالي السابق أمام العدالة، وينال جزاء كل أفعاله.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق