أحزابالحدثبرلمانحراكسياسة

بالصور.. بوحجة يرمي “ثورته” إلى الشارع!!

نقل رئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة “ثورته” ضد الوزير الأول، أحمد أويحيى، وزعيم “الأفلان” جمال ولد عباس، إلى الشارع، لعل وعسى يكون رحيماً على عمي السعيد، الذي “مرمدته” أحزاب الموالاة.
منصات التواصل الاجتماعي، تداولت صورا لرئيس المجلس الشعبي الوطني، السعيد بوحجة، وهو يحتسي قهوة في أحد مقاهي الجزائر الوسطى بالبريد المركزي دون حراسة شخصية.

بوحجة، نزع اللباس الرسمي وارتدى لباس المواطن العادي، ووصل به الحد إلى أخذ صور سالفي مع مجموعة من الشباب، تجمعوا حوله.

خروج بوحجة إلى الشارع، وتجوله بدون حراسة أمنية، رسالةٌ أطلقها رئيس البرلمان، تحمل في طياتها تحدي لولد عباس وأويحيى، بنهج نفس سلوكه، والتجول في الشارع الجزائري، لقياس حجم “نفور” الجزائريين منهما.

وفي نفس الوقت، إثبات أن العمي سعيد يحظي بتأييد الشارع الجزائري، الذي إلتف حوله في أرقى شوارع العاصمة، وقرب ساحة المناضل الفرنسي، مُوريس أودان.

الصورة ودلالية حركة بوحجة، تُثبت أن “أزمة البرلمان” تُعشعش فقط في مخيلة رؤساء حزب الموالاة، نواب الشكارة، وأبواقهم الإعلامية.

في عز الأزمة.. بوحجة يتجول في شوارع العاصمةالتفاصيل من هنا : elbilad.net/Flash/detail?id=55586

Gepostet von Journal el Bilad am Donnerstag, 11. Oktober 2018

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق