الحدثحراكسياسةهيآت

4 شركات كبرى تسحب إشهارها من “النهار”!!

سحبت أربع شركات صناعية كبرى إشهاراتها من مجمع “النهار”، في الـ48 ساعة الأخيرة، ما كبّد النهار خسائراً مادية تتجاوز 9 ملايير سنتيم.

سحبت الشركات المعنية إشهاراتها، بمبرر “السياسة التحريرية” لمجمع “النهار”، ومخافة تضرُر سمعتها وعلامتها التجارية، بحملات مُقاطعة مجمع “النهار” الإعلامي، التي تصدرت مواقع التواصل الإجتماعي وتعج بها آلاف الصفحات.

وكانت الشركات الأربعةُ، تُقدم في المجمل 10 مليون دينار (مليار سنتيم) شهرياً، وكانت الشركات قد إقتنت عروضاً إشهارية قيمتها مليونين ونصف  مليون دينار (250 مليون سنتيم) شهرياً، مُقابل بث قناة “النهار” لـ10 ومضات إشهارية يومياً مدة شهر.

وأمضت الشركات الأربع عقودا إشهارية مدة سنة واحدة قابلة للتجديد، وأعلمت مديرية التسويق والإشهار في مجمع “النهار” برغبتها في “فسخ” التعاقد، وأعلمتها أيضا بوجوب سحب إشهاراتها من البث التليفزيوني، المُقدرة بـ 120 مليون دينار (12 مليار سنتيم)..

الشركات الأربع مملوكة لرجلي أعمال جزائريين، أحدهما يملك 3 شركات والآخر شركة واحدة..

اتصل “دزاير براس” مع مالك شركة سحبت إشهارها من مجمع النهار، فأكد أن سحب الإشهار لا علاقة له بـ”هوشة” مالك مجمع النهار، محمد مقدم المدعو أنيس رحماني، مع جهاز المخابرات، ومُعارضته للسلطة، بل يندرج في إطار سياسة شركته التواصلية الجديدة..

وتأكد “دزاير براس” من معلومات تتحدث عن رغبة رجال مال وأعمال سحب إشهاراتهم من مجمع “النهار”، وتواصلهم مع عديد شركات الإشهار التي تلعب دور وسيطٍ بينهم ومجمع النهار الإعلامي، لسحب الإشهار..

ويُحاول جاهداً، مالك شركة إشهار خاصة، مُقرب جداً من مالك مجمع النهار، محمد مقدم، المدعو أنيس رحماني، إقناع بعض عُملائه التجاريين بعدم سحب إشهاراتهم من مجمع النهار، وإصطدم برغبتهم القوية في عدم التعامل مع مؤسسة إعلامية تعارض السلطة بطريقة لا علاقة لها بـ”المعارضة”..

ويُعتقد أن سحب مُلاك الشركات الأربع لإشهاراتهم مُرتبط أيضاً بخوفهم من “حملة فايسبوكية” تُؤثر على شركاتهم التجارية، خاصةً أن أكبر صفحة فايسبوكية من حيث التفاعل، الذي يصل إلى 32 مليون جزائري شهرياً، تقود الحملة.

للتذكير، إنطلقت منذ الأربعاء حملة فيسبوكية لمقاطعة مجمع النهار، بسبب مُحتواه الخادش  للحياء (برنامج ما وراء الجدران)، وشبهات بتخندق المجمع دائماً في صف رجال مال وأعمال.. ضد مصلحة مجتمع ومواطن..

 

اظهر المزيد

‫8 تعليقات

  1. السلام عليكم
    من فضلكم نريد أن نعرف أسماء هذه الشركات فقط لأن المقال بدون ذكر أسماء هذه الشركات -صراحة-لا معنى له.

    1. مرحبا النهار… اسأل مدير الإشهار بدر الدين عيسو، تاعكوم هوا علابالوااا خوناااا، وإسأل مديرك العام أنيس رحماني يجيبك…

    2. وعليكم السلام
      انت باين منهم ولحاس وتقتات من الفتات يا عديم الشخصية
      عيش راجل يا طحان اقسم بالله تندم على كبرك يا شماتة هذا ان كانت لك ذرة رجولة

  2. هذه بوادر التصحيح الاعلامي …
    كان يجب على الشعب أن يقوم بغربلة بعض القنواة الاعلامية من باقته التلفزيونية.
    و لزاما على رجال الاعمال ان يعرفوا أين يضعون منتجاتهم للاشهار…
    بعض القنواة يجب ان تغلق و يتابع مالكوها بتهمة الاخلال بالاداب العامة و التحريض على فساد الأخلاق

  3. بوركت يا ضاحب الماقال لقد حئت بفكرة جديدة سوف يستعملها رواد مواقع التواصل لضغط على الشركات الصناعية والتجارية لسحب تعاملاتها وهذا لمحاربة الردائة في قنوات الخاصة الجزائرية وقنوات ما يسمى الزيقو

  4. سلام
    انا ضرك حاير في صحفيي قناة الليل ماشي النهار .. كل واحد يريح معا روح و يشوف اسك دراهمه حلال ولى حرام .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق