تكنولوجياتمجتمعمنوّعات

مهمة جديدة للقمر الصناعي الجزائري “ألكوم سات”!!

تطمح الجزائر للتوسع في باقي دول شمال أفريقيا ومنطقة الساحل، عبر تسخير الأقمار الصناعية لمجابهة الكوارث الطبيعية، حسب المدير العام للوكالة الفضائية الجزائرية عز الدين أوصديق.

أعلن أوصديق، اليوم الخميس، استعداد الجزائر عبر قمرها الصناعي ألأكوم لتقديم خدمات للدول المجاورة في المستقبل القريب لتفادي الكوارث الطبيعية.

وقال اوصديق أن “الجزائر يمكنها استغلال القمر الصناعي ألكوم سات في التقاط صور لدول الجوار، وإرسالها لها، ما يسمح بتفادي الآثار الكارثية للكوارث الطبيعية.

“كل ما تكون هناك كوارث طبيعية نقوم بأخذ الصور عبر الأقمار الصناعية  وتحليلها ونزودها للدول المعنية وهذا تجسيدا للالتزام الموقع مع الأمم  المتحدة”, يشير السيد أوصديق.

وفي مجال التسويق تقوم الوكالة الفضائية الجزائرية ببيع الصور الملتقطة عبر  الأقمار الصناعية لدول منطقة الساحل وكذا دول العالم وكذا بيع الدراسات  والخرائط على غرار ما تم القيام به – يضيف ذات المسئول- مع مرصد الساحل وهي  منظمة عالمية طلبت دراسات خاصة لموريتانيا والتشاد.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق