الحدثحراكسياسةهيآت

حياة الفريق العسكري “الشاوي” في ثوان..

الفريق أحمد بوسطيلة، الذي غيّبه الموت، فجر اليوم الاحد، هو من العسكريين القلائل، الذي أمضوا “مسارهم العسكري في سلاح الدرك، فقط..

ولد أحمد بوسطيلة، يوم 08 أوت 1944 بعين مليلة ولاية أم البواقي، ويلقب بـ”الشاوي” نسبة لأصوله، وتلقى تكوينات عديدة بالجزائر والدول الأجنبية، وحاصل على شهادات أهمها : ليسانس حقوق تخصص القانون العام، تكوين عسكري عالى، شهادة دراسات عليا اختصاص الدرك الوطني بفرنسا، وشهادة في علم الإجرام درجة ثانية من معهد علم الإجرام باريس بفرنسا.

تقلد العديد من المناصب في الدرك الوطني

من 1966 إلى 1971 قائد كتيبة إقليمية للدرك الوطني

من 1971 إلى 1971 قائد كتيبة إقليمية للدرك الوطني

من 1976 إلى 1986 قائد قيادة جهوية للدرك الوطني

من 1986 إلى 1994 قائد أركان الدرك الوطني

من 1994 إلى 1999 ملحق عسكري ببكين (الصين)

من 2000 إلى غاية سبتمبر 2015 قائد الدرك الوطني، ثم أحيل على التقاعد.

حصل بوسطيلة على وســام الجيش شارة أولى، وســام الجيش شارة ثانية، وســام الاستحقاق العسكري، ووســام الشرف.

المتوفى أب لـ5 أطفال هم: أحمد، أمين، نبيل، سميرة وفريال.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق