سياسةهيآت

زوخ أنفق 30 ملياراً وأهمل 2286 عمارة حمراء  

ترميم شرفات العاصمة لم ينته بعد 4 سنوات

شرفات العاصمة عنوان كبير لمسلسل مزمن
أحصت مندوبة “دزاير براس”، شرفات 2286 عمارة بالعاصمة لا تزال في الخانة الحمراء وفق ما توصّل إليه تحقيق “دزاير براس”.

يحدث هذا رغم إنفاق والي العاصمة عبد القادر زوخ 30 مليار دينار على ترميم شرفات هذه العمارات منذ ماي 2014.

وقامت ولاية الجزائر منذ أربع سنوات بترميم شرفات 3908 بناية، على أساس الانتهاء من الخطة في نوفمبر 2017.

المثير أنّه رغم انقضاء خمسة أشهر عن الموعد، إلاّ أنّ الأشغال انتهت في 1622 عمارة.

في المقابل، بقيت 2286 عمارة عرضة لترميم لا متناهي.

ويتساءل مراقبون عن مصير إنفاق الغلاف المخصّص والذي تربو قيمته عن 30 مليار دينار.

ويفترض أن يغطي المبلغ المذكور، كافة متطلبات ترميم شرفات 57 بلدية تابعة لولاية العاصمة.

وعلى طريقة (الشغل المليح يطوّل)، لا تزال الأشغال جارية عبر 2286 عمارة، وليس هناك مسؤول واحد يجزم بأجل انتهاء المسلسل.

وأتى ترميم شرفات العاصمة ضمن المخطط الاستراتيجي لإعادة تهيئة عصرنة ولاية الجزائر.

وصارت شرفات العاصمة مسارح لمآسٍ على منوال الذي حدث في جويلية 2010 وجوان 2013.

ويحيل التاريخان على ألم مزدوج، حيث تسبب سقوط شرفتين في سلب روحين وتهشيم رؤوس أخرى.

وباتت مظاهر الشرفات أقرب إلى “المركبات المفخخة” التي ينبغي توخي الحذر منها خلافا لزمن “النيّة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق