الحدثثقافةحراكفنمجتمعمنوّعات

“إحتفالية” خاصة بالإفراج عن “الزعيم”!

لقي قرار غرفة الاتهام بمجلس قضاء تيبازة القاضي بالإفراج المؤقت عن الفنان والاعلامي محمد عبيدات المعروف باسم “ميستر آبي” ومنشط برنامج “الزعيم” في “بور تيفي” استحسانا وتفاعلا كبيرين لدى الجزائريين.

إنفجرت مواقع التواصل الاجتماعي ووسائط الاعلام بشتى أنواعها من قنوات فضائية إلى جرائد ومواقع الكترونية، جراء سرعة تبادل الخبر، في شكل عواجل.

وينتظر الجزائريون بشغف الافراج عن باقي الصحفيين والفنانين الذين خلت ملفاتهم من دواعي السجن.

وكان الرئيس بوتفليقة في آخر رسالة للصحفيين يوم 22 أكتوبر، تكلم بوضوح عن دور الصحافة في ملاحقة الفساد، واشاد بدور الصحفيين في خدمة وتنوير الرأي العام، وقال في “رسالة خاصة” لمن ينزعجون من دور الصحافة: أنتم في حماية الله والدولة والقانون”..

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق