حكومةسياسةهيآت

صور.. بدوي ولهبيري جنبا إلى جنب في مستشفى الأمن الوطني!!

أشرف كل من وزير الداخلية والجماعات المحلية والتهيئة العمرانية نور الدين بدوي، والمدير العام للأمن الوطني، العقيد مصطفى الهبيري، على تدشين المؤسسة الاستشفائية للأمن الوطني.

وحملت المؤسسة الإستشفائية إسم المجاهد المرحوم ”بودراع  بلعباس”، وحضر التدشين السلطات المحلية للولاية واطارات من الأمن الوطني.

وتفقد الوزير بدوي والعقيد لهبيري، مختلف الأجنحة والمصالح المختلفة التي يحتويها هذا الصرح الاستشفائي بولاية سيدي بلعباس، بسعة 60 سرير.

الذي جاء  ليدعم المكاسب الاجتماعية والصحية للمديرية العامة للأمن الوطني لفائدة أفراد الشرطة وعائلاتهم وكذا متقاعدي الشرطة.

وتتوفر هذه المؤسسة الإستشفائية، حسب بيان مديرية الأمن الوطني، على تخصصات طبية متنوعة، على  غرار مصلحة طب و جراجة الأطفال، اختصاص طب القلب، طب الكسور، طب العيون، الجراحة العامة، الفحوصات الطبية المتخصصة، مصلحة الأشعة، مصلحة طب العيون، مصلحة السكانير بالإضافة إلى مصلحة الإستعجالات الطبية و الجراحية.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق