أعمالاقتصادمال

حداد و”جماعة المصالح”

جاء رد منتدى رؤساء المؤسسات سريعا على رئيس مجموعة الأزمات الدولية، روبرت ماليي، حيث وجّه هذا الأخير انتقادات لاذعة لهذه الهيئة، في حوار خاص مع موقع كل شيء عن الجزائر.

ودعا محمد بايري، اليوم السبت، ماليي إلى استشارة المنتدى والاطلاع على مبادرته الخاصة في قلب الانتعاش الاقتصادي، موضحا “نعمل دائمًا من أجل حرية ريادة الأعمال في جميع القطاعات، دون أن ننسى نضالنا اليومي من أجل المؤسسات العمومية والخاصة”.

ووصف ماليي في حواره، النخبة الاقتصادية الجديدةبـ “جماعات المصالح”، محددا اسم “الأفسيو”، قائلا أنّهم يقاومون أي تغيير مطروح، قائلا “دعونا نكن واضحين.. لا يوجد شيء خاطئ في نمو القطاع الخاص الذي يخلق الوظائف، ويجعل من الاقتصاد متنوعا، وإنما يصبح هذا مشكلة، عندما يتحول هذا القطاع إلى أوليغارشيا خاصة قادرة على التأثير في سياسة الدولة وفقا لمصالحها الخاصة وليس مصالح الأمة ككل”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق