الصحراء الغربيةالمغربمغاربي

بعد 6 سنوات.. المغرب والبوليساريو في جنيف!

يلتقي المغرب و جبهة البوليساريو اليوم وغدا، في جنيف، لتسوية نزاع حول الصحراء الغربية، عقب 6 سنوات من إنسداد قنوات ومسار التفاوض بين الطرفين.

دعا هورست كوهلر، المبعوث الشخصي للأمين العام للأمم المتحدة، طرفي النزاع، في وقت سابق، المغرب كقوة محتلة للصحراء الغربية وجبهة البوليساريو، ممثل الشعب الصحراوي، للجلوس إلى طاولة المفاوضات وبعث المسار الاممي لتسوية نزاع الصحراء الغربية على أساس حق الصحراويين في تقرير المصير.

وطالب مجلس الامن المغرب وجبهة البوليساريو استئناف المفاوضات، يوم 31 اكتوبر الماضي، “دون شروط مسبقة وبحسن نية” من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل و دائم ومقبول من الطرفين يتيح تقرير مصير شعب الصحراء الغربية.

وتنص لائحة أممية على تمديد عهدة بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء في الصحراء الغربية (المينورسو) بستة أشهر إضافية.

وكانت آخر مرة تفاوض فيها المغرب مع جبهة البوليساريو  إلى مارس 2012 في مانهاست بالولايات المتحدة الأمريكية و منذ هذا التاريخ توقف مسار السلام.

في مفاوضات جنيف الحالية، الجزائر و موريتانيا، مدعوتان بصفتهما بلدين جارين ومراقبي مسار المفاوضات.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق