دوليعربقارات

العراق ليست عدوة للكيان الصهيوني!

وقّع وزير المالية الصهيوني، موشيه حكلون، على مرسوم خاص يصنف بموجبه العراق على أنها ليست دولة عدوة، كما هو مُعرّف في القانون الصهيوني، وهذا حتى مارس القادم، مما يُتيح إقامة مبادلات تجارية معه.

و يأتي القرار الصهيوني على خلفية تقارير متواترة كشفت عن زيارات سرية لوفود عراقية إلى إسرائيل.

وتشمل قائمة “دول عدوة” بموجب القانون الإسرائيلي كل من: سوريا و لبنان و اليمن و إيران و السعودية.

والجدير بالذكر أن وزارة الخارجية الصهيونية كشفت عن زيارات سرية لثلاثة وفود عراقية إلى الأراضي المحتلة، وأثار الخبر ضجة كبيرة في العراق.

وجاء في تغريدة لوزارة الخارجية العراقية على تويتر أن عدد الذين زاروا الكيان المحتل 15 شخصَا، هم عبارة عن ” شخصيات سنية وشيعية لها تأثير في العراق، زاروا متحف ياد فاشيم لتخليد ذكرى ضحايا المحرقة، وإجتمعوا بأكادميين و مسؤولين صهيونيين”.

وكان عضو هيئة رئاسة مجلس النواب العراقي،حسن كريم الكعبي،قد طالب وزارة الخارجية العراقية بالتحقيق بما أوردته وسائل إعلام رسمية صهيونية، بشأن زيارة 3 وفود عراقية إلى إسرائيل في 2018، داعيًا الكشف عن أسماء المسؤولين الذين قاموا بالزيارة.

يشار إلى أن العراق كانت تصنف ضمن أخطر الدول العدوة للكيان الصهيوني، خاصة بعد أن قام الرئيس العراقي الراحل صدام حسين بقنبلة تل أبيب لأول مرة بالطائرات العسكرية في 1991.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق