الحدثحراكمشاهيرمنوّعات

عدلان ملاح يصعّد من إحتجاجه داخل زنزانته!

قرّر الصحفي عدلان ملاح، عكس التوجيهات والمناشدات، التصعيد من طريقة إحتجاجه، ومقاطعة العالج الصحي الهادف للحفاظ على حياته، مصرا على تمكينه من محاكمة عادلة، أو موته داخل الزنزانة.

أكد النقابي والمحامي لدى مجلس الدولة، الشريف لخلف، لـ”الشروق”، أن الصحفي عدلان ملاح قرر رسميا الاستغناء عن العلاج الذي يخضع له داخل المؤسسة العقابية بالحراش.

وهذا عبر التحضير لرفض تناول حبوب الفيتامينات، ابتداء من هذا الأحد، مع استمراره في الإضراب عن الطعام الذي دخل الخميس يومه الثامن عشر.

وقال لخلف، إن عدلان ملاح، يصر على خيارين لا ثالث لهما، إما إعادة محاكمته بطريقة عادلة، وبإحترام لحقه الدستوري في الإستفادة من حق الدفاع، أو الموت داخل زنزانته.

وأفاد الأستاذ لخلف، بأن زيارته صبيحة الخميس، لعدلان ملاح في سجن الحراش، كشفت له عن الحالة الصحية الخطيرة لموكله، الذي يعاني حسبه، من أعراض أشبه بشلل نصفي، جراء صعوبة في تحريك يده ورجله للجانب الأيسر من جسده، والتهاب في عينيه.

وأوضح ذات المحامي، أن عدلان يطالب بإلحاح بمحاكمته قبل 31 جانفي الجاري، لأنه يعتبر نفسه يكافح من أجل كرامة صحفي مظلوم.

وتخوف النقابي والمحامي لدى مجلس الدولة، الشريف لخلف، من تعرض عدلان ملاح، لحالة انتحار بطيء، بعد تهديده بتصعيد الاحتجاج برفض العلاج والاستمرار في معركة “الأمعاء الخاوية”.

وطالب لخلف ببرمجة محاكمته أمام مجلس قضاء الجزائر، قبل نهاية شهر جانفي، قبل حدوث مكروه لموكله، قائلا: “نريد محاكمة ملاح أمام مجلس الاستئناف في أسرع وقت.. إنه في خطر، وعليكم أن تدينوه أو تبرئوه”.

من جهته، أكد المحامي حسان براهمي، أن طبيبة خاصة أحضرتها المؤسسة العقابية بالحراش، لفحص الصحفي عدلان ملاح، نصحت موكله، بالتوقف الفوري عن إضرابه عنو الطعام.

وذلك لأنه في حال إصراره على الاستمرار في الإضراب عن الطعام سيتعرض للتهلكة، خاصة أن التحاليل البيولوجية وحسب الطبيبة المستقدمة من مستشفى مايو بينت أن أعراض الإصابة بمرحلة ما قبل الشلل موجودة لدى مدير موقع “دزاير براس”.

وقال براهمي لـ”الشروق”، إن عدلان أكد له عندما زاره مساء أول أمس، في سجن الحراش، أنه متمسك بطريقة احتجاجه المتمثلة في الإضراب عن الطعام، كما توعد بمقاطعة العلاج الصحي ابتداء من الأسبوع القادم.

اظهر المزيد

تعليق واحد

  1. نتوسل إلى العلي القدير أن يعجل يفرج كربة الشاب عدلان ملاح ، وأن يشافيه ةيعافيه …………………أمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق