التعليمالواجهةحراكحكومةسياسةهيآت

شهر القلق لدى بن غبريت!

منعت وزيرة التربية، نورية بن غبريت، استغلال المؤسسات التربوية والهياكل التابعة لها، لجمع توقيعات الترشح للانتخابات الرئاسة، أو استخدامها لأغراض تتنافى ومهامها الأصلية.

سارعت وزارة التربية الى إرال تعليمة خاصة جدا لمديري الثانويات والمتوسطات والمدارس الابتدائية ومفتشي المقاطعات الإدارية، عشية انتخابات الرئاسة، تطالبهم فيها باليقظة والحذر من محاولات استخدام المؤسسات التربوية، وتجهيزاتها، لجمع التوقيعات للمترشحين في الانتخابات.

وقالت التعليمة، موازاة مع بداية جميع توقيعات الترشح لرئاسيات 2019، “ممنوع استخدام المؤسسات التربوية ومختلف هياكل القطاع، لأغراض ما عدا المهام الأصلية المنوط بها”.

 

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق