الحدثثقافةفنمشاهيرمنوّعات

تدهور “خطير” في صحة “رضا سيتي 16” داخل السجن!

تدهورت صحة مغني الراب رضا حميمد، المعروف فنيا بإسم “رضا سيتي 16” بشكل خطير داخل المؤسسة العقابية بالحراش، حسب بيان عائلته.

وجاء في بيان عائلة حميمد، الصادر اليوم الخميس، “ﻧﻌﻠﻤﻜﻢ ﺃنه ﻭبعد ﺍﻟﺰﻳﺎﺭة التي قادت محامي هيئة ﺍﻟﺪﻓﺎع ﻟﻠﻤﺘﻬم ﺭﺿا ﺣﻤﻴﻤد ﺻﺒﻴحة اليوم بالمؤسسة العقابية للحراش، ﻓﻘد علموا أنه تم نقله ليلة أمس الاربعاء 6 فيفري 2019، ﻟﻌﻴﺎﺩة بالحراش بشكل عاجل لتلقي العلاج اللازم بعد إصابته ﺑﺈﻧﺘﻔﺎخ في الكلى وبالتهاب حاد في المسالك البولية بالإضافة لانهيار عصبي حاد ومعاناته من فقدان ﺍﻟﻮﺯن بشكل كبير، كما أنه لم يتلقى الرعاية الطبية اللازمة داخل المؤسسة لنقص الأدوية والأطباء المختصين في أمراض الكلى”.

وأضاف البيان أن رضا سيتي 16″ “يعاني منذ مدة طويلة من عدة أمراض أهمها مرض الكلى وغضروف العمود الفقري، كما سبق له إجراء عمليات جراحية عديدة وكان من المفترض أن يجري عملية جراحية لمرض الكلى يوم 10 ديسمبر 2018، بعيادة خاصة خارج الوطن بعد فشل عمليتين سابقتين داخل الوطن لكنه لم يتمكن من ذلك لتزامن موعدها مع فترة سجنه تحت فترة التحقيق القضائي آنذاك”.

يشار إلى ان رضا سيتي 16 يتواجد منذ تاريخ 18 أكتوبر 2018 بلمؤسسة العقابية الحراش، وتمت إدانته بتاريخ 31 ديسمبر 2018 بستة أشهر حبسا نافذ.

قبل أن تبرمج جلسة الإستئاف أمام مجلس قضاء العاصمة، بتاريخ 13 فيفري الجاري.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق