حكومةسياسة

نقابات التربية في اجتماع عاجل للرد على بدوي!

الحراك الشعبي ودعوات الحوار

تسعى مصالح الوزارة الأولى بأقصى جهدها لإستمالة واستقطاب جمعيات ونقابات الى الحوار، من اليوم وصاعدا، وقد بدأت إتصالاتها بنقابات التربية وجميعات أولياء التلاميذ.

تجتمع نقابات التربية على عجل في هذه الأثناء، للخروج برد جماعي على دعوة الوزير الأول نورالدين بدوي، للقاءها والتحاور معها حول الخطوات الثلاثة التي يقترحها من نصبه على رأس الوزارة الأولى، من تعديل النظام والدستور، وندوة وطنية شاملة، ثم “رئاسيات مسبقة”، لكن بعد تمديد العهدة الرابعة، التي تنتهي رمسيا يوم 25 أفريل القادم.

وقد تخرد هذه النقابات بموقف مقاطع للحوار مع الحكومة، ذلك أن غالبيتها مشت مع الحراك الشعبي، وتخاف “المحاكمة الشعبية لها”، مثلما قال نقابي لـ”دزاير براس”، خصوصا وأن الأحزاب السياسية المعارضة لم تساير دعوات الحوار.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق