الحدث

فيديو.. رسالة بوشاشي للجزائريين

قال المحامي والحقوقي مصطفى بوشاشي “إن استقالة بوتفليقة هي انتصار جزئي للحراك الشعبي، وأنه يجب الخروج بقوة يوم الجمعة، لرفض بقاء النظام ورموزه وعلى رأسهم عبد القادر بن صالح والحكومة الحالية”.

وأضاف بوشاشي في صفحته الرسمية “فايسبوك” “أهنئ الشعب على الانتصار الجزئي المتمثل في الاستقالة التي لم تكن رغبة ذاتية للرئيس أو لمحيطه، الذين كانوا يريدون إبقاءه إلى آخر لحظة ودفع الجزائر إلى المجهول”.

وتابع بالقول “إرادتكم وتصميمكم هو الذي جعله يستقيل”.

وواصل بوشاشي “عندما خرجنا يوم 22 فيفري وبقينا نخرج ونكبر في مسيراتنا كانت مطالبنا واضحة هي ذهاب النظام، والرئيس الحالي لم يكن يسير وكانت جماعة هي التي تسير الوطن”.

وبحسب بوشاشي فإن “انتصارنا جزئي لأن الجزائريين والجزائريات لن يقبلوا برموز النظام، وأن يكون مجلس الأمة والحكومة الحالية هم الذين يقومون بتنظيم الانتخابات المقبلة والإشراف على المرحلة الإنتقالية”.

وأكد بوشاشي قائلا “إذا قبلنا بهذا المنطق وبتطبيق المادة 102 من الدستور فقط، فمعنى هذا أن رموز النظام هم من ينظمون مستقبلنا ..هؤلاء هم الذين زوروا إرادة الأمة وأفسدوا الوطن ولا يمكن أن يكونوا جزء من الحل”.

كما دعا بوشاشي الى الخروج بقوة يوم الجمعة المقبلة حيث قال “يوم الجمعة يجب أن تكون كبيرة وأن نخرج جميعا لمطالبة هؤلاء بالذهاب وأعتقد أنهم لن يتعنتوا أكثر وسيستجيبون لمطالب الحراك”.

Gepostet von ‎Bouchachi Mostefa مصطفى بوشاشي‎ am Mittwoch, 3. April 2019

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق