الحدثحراك

“السترات البرتقالية” تتجند!

تفاديا لسيناريو الجمعة الماضية، وما حدث بين أعوان أمن، ومحتجين، تجند عدد من الشباب في الجزائر العاصمة، محضرين لمبادرة “السترات البرتقالية” تحت شعار “سلمية سلمية”.
ويحضر قرابة الـ200 شاب في الجزائر العاصمة لإرتداء سترات برتقالية تحمل عبارة “سلمية سلمية”، وصنع سد بشري يفصل بين المحتجين وقوات الأمن بمدخل نفق الجامعات بساحة أودان، والذي أصبح يعرف بـ”غار حراك”.
ولاقت المبادرة إشادة كبيرة من طرف رواد منصات التواصل الإجتماعي، الذين رحبوا بالفكرة ودعوا لتعميمها وطنيا، جماية لأكبر مكاسب الحراك الشعبي، ألا وهو الصورة السلمية المتحضرة.
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: المحتوى محمي !!
إغلاق